القوس والنشابة

 

بالقوس   و    النشّابة               لي صاحبٍ    قتّالي

خزِّ  بعيانه  و   صابه              قلبي  و أنا  في حالي

 لو طحت من أسبابه            مقطوع منه  وصالي

حسبي على اللي يابه             ما  فكّر    بغربالي

محسود   من    اقرابه              و  محيّر    العذالي

الشعر   لي   تزها   به              لجدام   كالشلالي

و   اشفايفٍ       لعّابه               اتقطّع     بأوصالي

ما ريت شروى امّا به            في   بوظبي    ميّالي

يمشي  و  كيف   ايهابه             قلبي  و  ما  يهنالي

من نظرته واهدابه              كل الذي يجرالي

لي ربِّ ّ فوق  أربابه              يجبر  فواد السّالي

خلوه   بين     أحبابه               بعده حبيبي الغالي

 

                                                                                                                             خلي القلب

     

العودة لصفحة القصائد

مواقع أدبية لمراسلة الموقع سجل الزوار الصفحة الرئيسية

copyright www.uae20.com©2006